“وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى” بالفيديو القرأن كشف الثقوب السوداء منذ 1440عام .. وهل الثقوب السوداء هي الطريق الي الجنة؟

أصبح الثقب الأسود الآن منذ تاريخ ١٠ أبريل ٢٠١٩ حقيقة مرصودة ومصورة وهذا الاكتشاف المذهل الذى تم رصده وتصويره يثبت بالدليل القاطع ان فيزياء آينشتاين والنسبية والكوانتم هى حقائق علمية لم ولن تتغير لأنها رصدت وصورت بالفعل.
أقسم الله فى القرآن بظاهرة (سقوط النجوم)، وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى ..أن النبى محمد قد رأى جبريل عظيم الملائكة عند منطقة معينة بالسماء أو الفضاء تتميز بالآتي: أنها (من أكبر آيات الله في الكون)، لَقَدْ رَأَى مِنْ آيَاتِ رَبهِ الْكُبْرَى.. وأنها (يغشاها ظلام دامس)، إِذْ يَغْشَى السِّدْرَةَ مَا يَغْشَى..(لن تراها مباشرة وإنما فقط سترى ما يحيط بها)، مَا زَاغَ الْبَصَرُ.. أو (ما يقع خلفها)، وَمَا طَغَى.. وأن ( لها نهاية، أي أنها منتهى )، عِندَ سِدْرَةِ الْمُنتَهَى.. وأنها (تعد مدخلاً لعالم آخر)، عِندَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَى
ما بين الأقواس هى السبعة صفات لما نسميه الآن الثقب الأسود فى الفضاء المكان الذى تهوى فيه النجوم؟ فهل رأى النبى جبريل عند منطقة الثقب الأسود التى يعرفها العالم كله ولا يخطئها أحد.
والمثير للدهشة أن العلم سجل أول حالة لنجم يهوى في الثقب الأسود فقط في عام 2011 عندما استطاعت الأقمار الصناعية أن تستشعر ذلك. فكيف أقسم القرآن بهذة الظاهرة ؟!! والنجم اذا هوى منذ أكثر من 1440 عام