fbpx
أخبار ترندات مصر

لغز أختفاء جثة صدام حسين !! هل الجثة أختفت أم أنه لم يمت أصلاً !؟ تقرير .. وأحكم بنفسك ؟

صدام حسين
صدام حسين
كتب بواسطة : محمد عبد الحي

صدام حسين كيف أختفت جثة صدام حسين الرئيس العربي الراحل ؟ وأين هي الأن ؟ وهل تم اعدامه أم مزال على قيد الحياة ؟

قصة حياة الرئيس العراقي الراحل صدام حسين كاملة في نهاية الموضوع .. مقسمة على 5 أجزاء

اختفت جثة صدام حسين ، الرئيس العراقي الراحل ، الذي ودعه العالم العربي في ديسمبر 2006 ،

بعد أن تم إعدامه بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية ،

شغل خبر اختفاء جثته تساؤلات رواد ومستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي فما مصدر هذا الخبر وما هي حقيقته ؟

كيف اختفت جثة صدام حسين ؟

القصة بدأت بتصريحات فجرها مصطفى الكاظمي ، رئيس الحكومة العراقية السابق ،

إذ قال أنه شاهد جثة صدام حسين ، ملقاه على الطرقات في مسافة تقع بين منزله ومنزل شخص آخر يدعى نوري المالكي الواقعين في محيط المنطقة الخضراء بعد أن تم إعدامه من قبل السلطات العراقية.

هل رفات الرئيس الراحل صدام لازالت باقية ؟

ذكر رئيس الوزراء العراقي ، هذه التصريحات في لقاء صحفي أجرته صحيفة “الشرق الأوسط” وتم نشره مؤخراً ،

ويصف المشهد خلال اللقاء بأنه رأى الجثة ملقاه ومجموعة من أفراد الأمن يقفون حولها ،

لكن احترام حرمة الميت جلعته يطلب منهم أن يضعوا بالجثة جانب منزله وأن يتركوها ويبتعدوا عنها ،

بينما نور المالكي، أبلغ عائلة صدام ، بالأمر وعلى أثر ذلك حضروا وخذوا الجثة وعادوا بها إلى مدافن العائلة في مدينة تكريت ، وقاموا بدفنها من جديد.

هل فجر تنظيم داعش قبر صدام حسين ؟ 

يسأل الكثيرون عن سبب إخراج الجثة من المدفن وعن فاعل هذه التصرف البشع ،

وحسبما ذكر الكاظمي ، خلال اللقاء الصحفي أنه بسيطرة تنظيم داعش الإرهابي في العراق ، عام 2012 ،

قام بعض عناصر التنظيم الارهابي بالنبش في قبر الرئيس الراحل صدام حسين ،

وتم إخراج الجثة من مكانها إلى مكان آخر غير معروف ولم يكتف عن التنظيم بهذا التصرف بل قاموا بالنبش في قبور عائلته والعبث بالجثث .

صدام حسين ، كان قد فنن في قاعة استقبال بناها بنفسه في مدينة تعرف باسم العوجة ،

وفيما بعد تحول قبره لمزار سياحي ، يزوره محبيه وأقاربه وحتى طلاب وطالبات المدارس العراقية وكذلك الأدباء الذين كتبوا الشعر في وداعه.

المصدر :

قبر صدام حسين مجهول حتى الآن

الاحاديث حول قبر صدام حسين ، كثيرة ومليئة بالغموض ، خاصة وأن المدفن الذي دفن فيه بني بطريقة خاصة تجعله محمي من الهجمات التي قد يتعرض لها على يد خصومه ،

خاصة وأن نظامه انتهى بالإطاحة ، ولأن مدفن صدام يقع في مدينة تعج بمعتقدي المذهب السني وأكثرية العراق من أهل الشيعة تعرض الضريح للتدمير عام 2015 ،

بسبب قتال نشب بين أنصار المذهبين ، لكن عائلة صدام أكدت أن رفات الرئيس العراقي الراحل بخير وتم نقلها إلى مكان أخر لتكون أكثر حماية من أي هجمات ،

ولم يعلن عن المكان الذي نقلت إليه رفات صدام حسين ، ومع دخول عناصر تنظيم داعش الإرهابي للعراق عام 2014م ، بات مصير الرفات أكثر قلقاً من ذي قبل.

غرائب حول قبر صدام حسين

المواطنون العراقيون أنفسهم أصبح بالنسبة لهم ضريح رئيسهم الأسبق أمر مجهول ومحير ،

خاصة أنه لا توجد معلومات عنه ،

ثم خرجت أخبار من تنظيم داعش ، يعلنون فيها عن تدميرهم لمرقد صدام حسين ،

وعلى الجانب الآخر خرجت أخبار من قبل مسؤولين عراقيين ينفون ما أعلنه داعش ، الذي أضر بالضريح وسرق بعض محتوياته .

لم يقف الأمر عند تصريحات المسؤولين وأخذ نشطاء عراقيون يتبادلون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قصير يوضح أن قبر صدام حسين ، تم تدميره بالكامل بعد خروج عناصر تنظيم داعش الإرهابي ، من مدينة تكريت، التي استعان أهلها بكتائب الحشد الشعبي لتخليصهم من جرائم داعش.

القصص كثيرة والاتهامات متعددة وكل جهة تلصق هدم الضريح على كتف غيرها ولا أحد يعرف الحقيقة ،

لأن تصريحات أخرى من قبل قيادات في كتائب الحشد الشعبي خرجت تؤكد أن قبر صدام حسين وحملت مسؤولية تدمير القبر إلى الجيش العراقي ، بعد أن قالوا أن عناصر تنظيم داعش ، قد أخذوا من صحن القبر مركز لهم.

أين قبر صدام حسين هل سحقت رفاته ؟

أين الحقيقة حتى الآن لا أحد يدري ؟

التساؤلات والتصريحات جميعها أغرب من بعضها ، إذ نجد الشيخ مناف علي ، زعيم إحدى العشائر العراقية ظهر في لقاء صحفي تم نشره عام 2015 ،

يؤكد أن القبر تم نبشه أي أن رفات الرئيس إما أنها تبعثرت أو تم سرقتها

خاصة أنه يؤكد أن القبر تم تفجيره بعد ذلك ، وأن الكثير من الأحاديث التي جرت حول القبر تؤكد أن القبر تم تفجيره من قبائل عناصر داعش الإرهابية ،

إذ يقول أحدهم أن سيارة دفع رباعي وقفت أمام المرقد وخرج منها شخص ما وقام بنبش القبر ثم أخرج رفات الرئيس العراقي الراحل وقام بحرقها بمساعدة شخص آخر معه

ولم يذكر هل أعاد رماد الرفات أم أنه أخذ الرماد أم أنه بعثره ثم غادر ،

على الجهة الأخرى نجد تصريحات من مسؤولين عراقيين تقول أن داعش بالفعل سحق القبر ودمر ما فيه وفجر الضريح عقب دخول عناصر التنظيم لمدينة كريت.

المصدر :

الكثير من الأمور الغامضة والأحكام غير العادلة التي ترددت حول حياة صدام حسين ،

وسياسة نظام حكامه ، البعض يعتبره ديكتاتور ظالم لأنه قرر يغزو الكويت وخاض حرباً ضد الكويت ،

مما كلف الدول العربية والخليجية ملايين الدولارات من أجل إعادة إعمار الكويت والعراق من جديد ، البعض الآخر يراه عميل لأمريكا لنفس الأسباب السابقة وهي شن الحرب ضد الكويت ،

وإدخال القوات العراقية في حرب مع أهل الكويت وغزو القوات الأمريكية للعراق واحتلاله وسلب خيراته ، ثم نجد الكثيرين يتعاطفون معه ويكتبون في حبه الأشعار وغيرهم يكتبون ضده الأشعار.

لكن يبقى العراق وأهله في محل حب وتقدير من قبل الشعوب العربية ،

بينما يظل القبر لغز كبير ؟

هل غير تم تدميره العبث بجثته ؟

أم كما تروى بعض الشائعات لبتي تقول إنه لم يمت من الأساس وأنه لا يزال حي ولا يعرف أحد أين هو؟

شاهد وثائقي كامل عن قصة حياة صدام حسين منذ بداية حكمة حتى نهايتة الوثائقي عبارة عن 5 فيديوهات :

A Documentary on Saddam Hussein part 1 – فيلم وثائقي عن صدام حسين الجزء الأول

A Documentary on Saddam Hussein part 2 – فيلم وثائقي عن صدام حسين الجزء الثاني

A Documentary on Saddam Hussein part 3 – فيلم وثائقي عن صدام حسين الجزء الثالث

A Documentary on Saddam Hussein part 4 – فيلم وثائقي عن صدام حسين الجزء الرابع

A Documentary on Saddam Hussein part 5 – فيلم وثائقي عن صدام حسين الجزء الخامس

الديكتاتور صدام حسين

الرئيس الراحل صدام حسين

الديكتاتور صدام حسين

محاكمة الديكتاتور صدام حسين